تغيير اللغة

تغيير اللون

الأخبار

اعلان المجموعة السعودية للأبحاث والتسويق عن فتح باب الترشح لعضوية مجلس الادارة

بند توضيح
مقدمة تعلن المجموعة السعودية للأبحاث والتسويق عن فتح باب الترشيح لعضوية مجلس إدارتها للدورة القادمة التي تبدأ من 2021/05/21 م وحتى 2024/05/20م (لمدة ثلاث سنوات).

 

فعلى السادة الراغبين في الترشح لعضوية مجلس الإدارة، ممن تتوافر فيهم شروط ومؤهلات العضوية، أن يتقدموا بطلبات ترشيحهم خلال المدة المحددة ووفقاً للتفصيل الوارد في هذا الإعلان.

وسيكون الترشح وفقاً للأحكام الواردة في نظام الشركات الصادر عن وزارة التجارة ولائحة حوكمة الشركات الصادرة عن هيئة سوق المالية، بالإضافة إلى سياسات ومعايير وإجراءات العضوية في مجلس الإدارة المعتمدة من الجمعية العامة، وسيتم انتخاب الأعضاء المرشحين في اجتماع الجمعية العامة القادم للشركة والذي سيعلن عن موعده لاحقاً بمشيئة الله بعد الحصول على الموافقات اللازمة من الجهات المختصة.

نوع دورة المجلس دورة جديدة
تاريخ بداية الدورة 1442-10-09 الموافق 2021-05-21
تاريخ نهاية الدورة 1445-11-12 الموافق 2024-05-20
عدد الاعضاء 11
تاريخ فتح باب الترشح 1442-06-12 الموافق 2021-01-25
تاريخ انتهاء باب الترشح 1442-07-12 الموافق 2021-02-24
طريقة استلام طلبات الترشيح ترسل أصول طلبات الترشيح ومرفقاتها والنماذج أدناه خلال فترة الترشيح الموضحة في الإعلان أثناء أوقات الدوام الرسمي (من الساعة الثامنة صباحاً وحتى الساعة الرابعة مساءً) وذلك على أي من الطرق التالية:

 

- تسلم مناولة باليد لعناية أمين سر المجلس في المقر الرئيسي للشركة على العنوان التالي: المجموعة السعودية للأبحاث والتسويق، حي المؤتمرات- طريق مكة المكرمة

- البريد ص.ب 478 الرياض 11411 حي المؤتمرات

- البريد الإلكتروني: [email protected]

هاتف رقم: 0112128000 تحويلة رقم 1678

للاستفسار يمكن التواصل مع إدارة شؤون المستثمرين من خلال:

الهاتف: 0112128000

شروط الترشح يجب على المرشح استيفاء جميع شروط الترشح لعضوية مجلس الإدارة الواردة في الأنظمة واللوائح ذات العلاقة وسياسة المعايير والإجراءات للعضوية في مجلس الإدارة المعتمد من الجمعية العامة (مرفق) من خلال تزويد الشركة ضمن المدة المحددة في الإعلان بالآتي:

 

 

1- يجب أن يكون المرشح حسن السيرة والسمعة، وألاّ يكون قد سبق إدانته بجريمة مخلة بالشرف والأمانة أو الآداب أوحكم جنائي، وأن يكون من ذوي الخــــبرة بمجال النشاط الرئيسي للشركة.

2- تقديم طلب الترشح لعضوية مجلس الإدارة موقع من مقدم الطلب حسب النموذج (المرفق).

3- تقديم نموذج (1) (مرفق).

4- السيرة الذاتية للمرشح موضحاً فيها بياناته الشخصية ومؤهلاته وخبراته.

5- تقديم نسخة موقعة من نموذج الإفصاح رقم (3) الصادر من هيئة السوق المالية للترشح لعضوية مجلس الإدارة (مرفق) كما يمكن الحصول على النموذج من خلال موقع الهيئة الالكتروني:

https://cma.org.sa/RulesRegulations/FormsSite/Pages/default.aspx

6- تقديم بيان بعدد وتاريخ عضويته في مجالس إدارة الشركات المساهمة، واللجان التي تولى أو لايزال يتولى عضويتهما.

7- على المرشح الذي سبق له شغـل عضويــة مجلس إدارة المجموعة السعودية للأبحاث والتسويق، أن يرفق بيــانا من إدارة الشركــة عن آخر دورة تولى فيهـا عضويـة المجلس، متضمنــا عـدد اجتماعـات مجلس الإدارة التي تمت خـلال كل سنـة من سنوات الـدورة، وعــدد الاجتمـاعــات التي حضرها العضو أصالة ونسبة حضوره لمجموع الاجتماعات، وكذلك بيان باللجان الدائمة التي شارك فيها العضو، وعدد الاجتماعات التي عقدتها كل لجنة من تلك اللجان خلال كل سنة من سنوات الدورة، وعدد الاجتماعات التي حضرها، ونسبة حضوره إلى مجموع الاجتماعات.

8- إرفاق صورة واضحة وسارية المفعول من بطاقة الهوية الوطنية للأفراد، وكذلك سجل الاسرة (للمتزوج/ة)، وصورة من جواز السفر لغير السعوديين، أو صورة السجل التجاري بالنسبة للجهات الاعتبارية التي ترغب ترشيح ممثلين عنها.

سوف تتولى لجنة الترشيحات والمكافآت دراسة طلبات المرشحين الواردة إليها، علماً بأنه سيقتصر التصويت في الجمعية العامة على من رشحوا أنفسهم لعضوية مجلس الإدارة وفقاً للضوابط والمعايير الموضحة بسياسات ومعايير وإجراءات العضوية في مجلس الإدارة.

معايير الترشح
الملفات الملحقة       

 

لا تتحمل هيئة السوق المالية وشركة السوق المالية السعودية (تداول) أي مسؤولية عن محتويات هذا الإفصاح، ولا تعطيان أيّ تأكيدات تتعلق بدقته أو اكتماله، وتخليان نفسيهما صراحةً من أيّ مسؤولية مهما كانت عن أيّ خسارة تنتج عما ورد في هذا الإفصاح أو عن الاعتماد على أيّ جزء منه، كما يتحمل المصدر المسؤولية كاملة عن دقة المعلومات الواردة في الإفصاح، و يأكد بأنه بعد اتخاذه الإجراءات اللازمة للتحري، وبناءً على ما لديه من معلومات وحقائق- لا يعلم بوجود أي معلومات أو حقائق قد يتسبب إغفالها في جعل الإفصاح مضللاً أو ناقصاً أو غير دقيق.